ملامح ثقافتنا الحقوقية

بينما كنت أبحث عن بعض المعلومات المتعلقة بالثقافة الحقوقية وجدت مقالاً في جريدة الوطن للكاتب عبدالله المطيري بعنوان ” ما هي أهم حقوقي ؟… قراءة في إجابات المواطنين ” علق فيه على برنامج سؤال اليوم الذي يعرض بشكل يومي في قناة الإخبارية وقد كان السؤال المطروح على عينة عشوائية من المواطنين هو: ما هي أهم حقوقك كمواطن ؟

كانت الشريحة التي طرح عليها السؤال منوعة من مناطق مختلفة من المملكة وهي بالتالي تعطي صورة أكثر شمولية ووضوحا. من الإجابات يمكن أن نتلمس ملامح ثقافتنا الحقوقية التي ستظهر بالتأكيد في إجابات المواطنين. كانت الإجابات متنوعة وتشير بوضوح إلى تدن كبير في الوعي الحقوقي أو الثقافة الحقوقية.

الإجابات يمكن تصنيفها إلى إجابات لم تفهم أصلا معنى الحقوق بدليل أن البعض تحدث عن واجباته بدلا من حقوقه وآخر أخذ يمدح الحكومة وكأنه ارتاب من السؤال أو توجس منه. النوع الثاني وله النسبة الأكبر تتضح من إجابته الفهم البسيط والسطحي للحقوق (أهم الحقوق) فأحد الشباب يرى أن أهم حقوقه السماح له بالدخول إلى المجمع التجاري بدون عائلة ومواطن آخر رأى أن أهم حقوقه هي خفض الأسعار. الفئة الثالثة وهي الأقل عددا، واحد فقط، كانت تحمل وعيا حقوقيا مميزا وكان جوابه أن أهم حقوقه هو المشاركة في القرار وقطعت مداخلته دون أن تكتمل!.

إذا كانت هذه القراءة لإجابات المواطنين والمواطنات بهذا الشكل فإننا يجب أن ندفع بالتفكير إلى مساحات أعمق ونتساءل عن سبب تدني مستوى الثقافة الحقوقية في المجتمع ولاحقا يمكن وضع تصورات معينة للرفع من هذه الثقافة.

لإكمال قراءة المقال اضغط هنا

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: